سيريا ستار تايمز - وكالة إخبارية وطنية عالمية

الجيش العربي السوري يدمر تحصينات وآليات لإرهابيي داعش و النصرة ويقضي على عدد منهم في دير الزور وريفي حمص وحلب


نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو عمليات مركزة على تجمعات ومقرات لتنظيمي “جبهة النصرة وداعش” المدرجين على قائمة الإرهاب الدولية شمال قرية عز الدين وغرب تدمر بريف حمص. وأفاد مصدر عسكري  بأن وحدات من الجيش نفذت عمليات على تجمعات ومحاور تحركات لإرهابيي تنظيم “داعش” في شمال الكتيبة المهجورة وبئر الفواعرة وجحار في غرب تدمر بريف حمص الشرقي مبينا أن العمليات أسفرت عن القضاء على عدد من إرهابيي التنظيم التكفيري وتدمير 10 عربات مزودة برشاشات ثقيلة بمن فيها. وقضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أمس على 15 إرهابيا وإصابة آخرين من تنظيم “داعش” ودمرت لهم عربة مصفحة و7 سيارات مزودة برشاشات ومدفع شرق المحطة الرابعة ومنطقة الفواعرة غرب تدمر. وكان مراسلنا في حمص أفاد في وقت سابق اليوم بأن سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ طلعات مركزة على تجمعات ومقرات قيادة لإرهابيي “جبهة النصرة” شمال قرية عز الدين بريف حمص الشمالي. وأسفرت الطلعات الجوية عن تدمير راجمة صواريخ وسيارة مزودة برشاش عيار 23 مم ومنصة إطلاق قذائف الهاون ومقتل عدد إرهابيي التنظيم التكفيري. وبين المراسل أن من بين الإرهابيين القتلى “ناجي رجب” المدعو “أبو عدي” وهو أحد متزعمي تنظيم “جبهة النصرة” “وحسام الحموي وهلال عبدالمنعمة الشيخ وجاسم الأحمر وحمزة كويسي ومحمد السلوم وعبد الجواد بربر وسليمان زاهر الدين ومحمد قاجو أبو علي”. وينتشر في ريف حمص الشمالي إرهابيون من “جبهة النصرة” وما يسمى “جيش التوحيد وفيلق حمص وأهل السنة والجماعة وأجناد حمص” إضافة إلى “أحرار الشام” التي تتلقى الدعم والتمويل من النظام السعودي الوهابي. تدمير 5 آليات لتنظيم “داعش” والقضاء على عدد من إرهابييه بمحيط الكلية الجوية بريف حلب الشرقي في ريف حلب الشرقي دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة 5 آليات بعضها مزود برشاشات ثقيلة ودراجات نارية لإرهابيي تنظيم “داعش”. وذكر مصدر عسكري في تصريح أن وحدات من الجيش نفذت عمليات على محاور تحرك إرهابيي تنظيم “داعش” في قريتي ام المري ودير حافر في محيط الكلية الجوية شرق مدينة حلب بنحو 52 كم. وأكد المصدر أن العمليات أسفرت عن “تدمير 4 عربات مزودة برشاشات وسيارة محملة بالأسلحة والذخيرة وعدد من الدراجات النارية للتنظيم التكفيري ومقتل وإصابة عدد من إرهابييه”. ودمرت وحدات من الجيش أول من أمس 8 سيارات بعضها مزود برشاشات ثقيلة لإرهابيي تنظيم “داعش” وقضت على عدد منهم في قريتي في رسم الحرمل الإمام والحرملة في منطقة دير حافر بريف حلب الشرقي. وحدات من الجيش مدعومة بالطيران الحربي تدمر سيارة مفخخة وتحصينات لإرهابيي “داعش” وتقضي على عدد منهم في دير الزور إلى ذلك نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بالطيران الحربي ضربات ضد تحصينات ومحاور تسلل مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” في أحياء بمدينة دير الزور وريفها كبدتهم خلالها خسائر بالأفراد والعتاد الحربي. وأكد مصدر عسكري في تصريح “تدمير عربة مفخخة وتحصينات ونقاط محصنة لإرهابيي “داعش” والقضاء على أعداد منهم في ضربات جوية ورمايات مدفعية على تجمعات في جبل الثردة والبو عمر والمريعية والبغيلية والحسينية والجفرة وحويجة صقر والحصان وحي الرشدية”. وذكر مراسلنا بدير الزور أن وحدة من الجيش رصدت في منطقة تل بروك طيارة مسيرة محملة بمواد شديدة الانفجار تحلق باتجاه إحدى النقاط العسكرية وتعاملت معها بدقة وسرعة ما أدى إلى انفجارها قبل أن تصل إلى هدفها. ودمرت وحدات من الجيش أمس مقار ومدفعا ثقيلا للتنظيم التكفيري وقضت على عدد من أفراده في محيطي مطار دير الزور وقرية الجفرة وفي قرى الحسينية والبغيلية والبوعمر وقرية العبد وحويجة المريعية وجبل الثردة. ويحاصر إرهابيو “داعش” آلاف المواطنين في مدينة دير الزور ويستهدفون بالقذائف الأحياء الآمنة في محاولة يائسة للنيل من صمود الأهالي وموقفهم الداعم للجيش في حربه على الإرهاب التكفيري حيث استهدفوا أمس أحياء سكنية آمنة ما تسبب بارتقاء شهداء وإلحاق أضرار مادية بالممتلكات.

الإعلام الحربي : ايمن لبابيدي ,

التعليقات 0